الدكتورة‭ ‬ليلى‭ ‬المرزوقي

رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬السياحة‭ ‬الصحية‭ ‬في‭ ‬دبي

ي‭ ‬حوار‭ ‬مع‭ ‬اراب‭ ‬هارت

هيئة‭ ‬الصحة‭ ‬في‭ ‬دبي‭ ‬تطلق‭ ‬جواز‭ ‬السفر‭ ‬الإلكتروني‭ ‬الذكي‭ ‬للسائح‭ ‬الصحي 600‭ ‬باقة‭ ‬علاجية،‭ ‬ضمن‭ ‬‮«‬الخدمة‭ ‬الصحية‭ ‬الذكية‮»‬

على‭ ‬هامش‭ ‬أعمال‭ ‬المنتدى‭ ‬التقت‭ ‬‮«‬أرب‭ ‬هارت‮»‬‭ ‬الدكتورة‭ ‬ليلى‭ ‬المرزوقي‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬السياحة‭ ‬الصحية‭ ‬في‭ ‬دبي،‭ ‬رئيس‭ ‬المجلس‭ ‬العالمي‭ ‬للسياحة‭ ‬العلاجية،‭ ‬التي‭ ‬أكدت‭ ‬أن‭ ‬المنتدى‭ ‬حدث‭ ‬عالمي‭ ‬ينعقد‭ ‬لأول‭ ‬مرة‭ ‬في‭ ‬المنطقة،‭ ‬وتأتي‭ ‬أهميته‭ ‬من‭ ‬عدة‭ ‬نقاط‭ ‬تتمثل‭ ‬في‭ ‬طروحاته‭ ‬وبرنامجه‭ ‬الحافل‭ ‬بالمحاضرات‭ ‬والجلسات‭ ‬الحوارية‭ ‬التي‭ ‬تتناول‭ ‬آخر‭ ‬المستجدات‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬السياحة‭ ‬الصحية،‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬المعرض‭ ‬المصاحب‭ ‬للمنتدى‭ ‬الذي‭ ‬يشارك‭ ‬فيه‭ ‬50‭ ‬منشأة‭ ‬صحية‭ ‬عالمية‭ ‬وإقليمية‭ ‬10‭ ‬منهم‭ ‬محلية،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬حضور‭ ‬100‭ ‬رائد‭ ‬أعمال‭ ‬في‭ ‬قطاع‭ ‬السياحة‭ ‬الصحية‭.‬ وعن‭ ‬موقع‭ ‬دبي‭ ‬في‭ ‬السياحة‭ ‬الصحية‭ ‬والطموحات‭ ‬للمستقبل‭ ‬حتى‭ ‬تكون‭ ‬وجهة‭ ‬سياحية‭ ‬عالمية،‭ ‬قالت‭ ‬المرزوقي‭: ‬‮«‬نطمح‭ ‬بحلول‭ ‬عام‭ ‬2020‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬دبي‭ ‬وجهة‭ ‬أولى‭ ‬للسياحة‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬والعالم‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬استضافة‭ ‬نصف‭ ‬مليون‭ ‬سائح،‭ ‬وهو‭ ‬أمر‭ ‬مهم‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬حلت‭ ‬دبي‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2016‭ ‬في‭ ‬المرتبة‭ ‬16‭ ‬عالميا،‭ ‬والمرتبة‭ ‬1‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬السياحة‭ ‬العلاجية‭ ‬والصحية،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬أهلها‭ ‬للفوز‭ ‬برئاسة‭ ‬المجلس‭ ‬العالمي‭ ‬للسياحة‭ ‬العلاجية‮»‬‭.‬

وأوضحت‭ ‬المرزوقي‭ ‬أن‭ ‬برنامج‭ ‬الرعاية‭ ‬الذكية‭ ‬في‭ ‬دبي،‭ ‬برنامج‭ ‬فريد‭ ‬من‭ ‬نوعه‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬العالمي،‭ ‬حيث‭ ‬تقدم‭ ‬الهيئة‭ ‬600‭ ‬باقة‭ ‬علاجية،‭ ‬ضمن‭ ‬‮«‬الخدمة‭ ‬الصحية‭ ‬الذكية‮»‬،‭ ‬من‭ ‬بينها‭ ‬الاستشفاء‭ ‬والترفيه‭ ‬والاستجمام‭ ‬للسائح‭ ‬العلاجي‭ ‬الذي‭ ‬أصبح‭ ‬بإمكانه‭ ‬الاستفادة‭ ‬من‭ ‬خدمة‭ ‬العناية‭ ‬الذكية،‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬يأتي‭ ‬إلى‭ ‬الإمارة،‭ ‬والاطلاع‭ ‬على‭ ‬الباقات‭ ‬المتوافرة،‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬يحصل‭ ‬على‭ ‬جواز‭ ‬السفر‭ ‬الذكي‭ ‬عندما‭ ‬يغادر،‭ ‬علماً‭ ‬بأن‭ ‬الباقات‭ ‬العلاجية‭ ‬تتوزع‭ ‬على‭ ‬ثلاث‭ ‬فئات،‭ ‬هي‭: ‬الفئة‭ ‬الزرقاء‭ ‬بـ1100‭ ‬درهم،‭ ‬والفئة‭ ‬الفضية‭ ‬بـ2599‭ ‬درهماً،‭ ‬والفئة‭ ‬الذهبية‭ ‬بـ5455‭ ‬درهماً‭.‬

وبيّنت‭ ‬المرزوقي‭ ‬أن‭ ‬هيئة‭ ‬الصحة‭ ‬في‭ ‬دبي‭ ‬أطلقت‭ ‬جواز‭ ‬السفر‭ ‬الإلكتروني‭ ‬الذكي‭ ‬للسائح‭ ‬الصحي‭ ‬الذي‭ ‬يضم‭ ‬جميع‭ ‬المعلومات‭ ‬الصحية‭ ‬والطبية‭ ‬للمريض‭ ‬وتاريخ‭ ‬علاجه‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬معلومات‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬التي‭ ‬تلقاها‭ ‬خلال‭ ‬رحلة‭ ‬علاجه‭ ‬في‭ ‬الدولة‭ ‬والخطة‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يستمر‭ ‬عليها‭ ‬بعد‭ ‬عودته‭ ‬إلى‭ ‬دولته‭ .‬

وأشارت‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬إمارة‭ ‬دبي‭ ‬تهتم‭ ‬بالسائح‭ ‬الصحي‭ ‬قبل‭ ‬وصوله‭ ‬إليها‭ ‬حيث‭ ‬وفرت‭ ‬الهيئة‭ ‬نافذة‭ ‬إلكترونية‭ ‬للخدمات‭ ‬والمعلومات‭ ‬التي‭ ‬يحتاج‭ ‬إليها‭ ‬السائح‭ ‬الصحي‭ ‬والتي‭ ‬تضم‭ ‬كل‭ ‬المعلومات‭ ‬المطلوبة‭ ‬بما‭ ‬فيها‭ ‬التأمين‭ ‬الصحي‭ ‬والباقات‭ ‬العلاجية،‭ ‬وتوفير‭ ‬منسق‭ ‬واحد‭ ‬لكل‭ ‬مريض‭ ‬يتولى‭ ‬تلبية‭ ‬طلبات‭ ‬السائح‭ ‬العلاجي‭ ‬منذ‭ ‬وصوله‭ ‬وحتى‭ ‬مغادرته‭

فهرس‭ ‬عالمي‭ ‬وجوائز‭ ‬لوجهات‭ ‬السياحة‭ ‬الصحية

أعلن‭ ‬المجلس‭ ‬العالمي‭ ‬للسياحة‭ ‬العلاجية،‭ ‬الذي‭ ‬تترأسه‭ ‬المرزوقي،‭ ‬عن‭ ‬إطلاقه‭ ‬الفهرس‭ ‬العالمي‭ ‬لتصنيف‭ ‬الوجهات‭ ‬السياحية‭ ‬الصحية‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬العالم،‭ ‬خلال‭ ‬فعاليات‭ ‬منتدى‭ ‬دبي‭ ‬العالمي‭ ‬للسياحة‭ ‬الصحية،‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬تحديد‭ ‬المعايير‭ ‬والفئات،‭ ‬خلال‭ ‬الأشهر‭ ‬الأربعة‭ ‬المقبلة،‭ ‬وإعلان‭ ‬نتائج‭ ‬التصنيف‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬المقبل،‭ ‬خلال‭ ‬منتدى‭ ‬السياحة‭ ‬العالمية‭ ‬الصحية‭.‬

كما‭ ‬أطلق‭ ‬المجلس‭ ‬العالمي‭ ‬للسياحة‭ ‬العلاجية،‭ ‬خلال‭ ‬المنتدى،‭ ‬جائزة‭ ‬عالمية‭ ‬للوجهات‭ ‬السياحية‭ ‬الصحية‭ ‬العالمية،‭ ‬تتضمن‭ ‬ثلاث‭ ‬فئات،‭ ‬هي‭: ‬الوجهة‭ ‬الأكثر‭ ‬تميزاً‭ ‬في‭ ‬السياحة‭ ‬الصحية،‭ ‬والفئة‭ ‬الثانية‭ ‬هي‭ ‬أفضل‭ ‬خدمة‭ ‬مساندة‭ ‬للسياح‭ ‬الصحيين‭ ‬كالتسويق‭ ‬والشبكات‭ ‬الإلكترونية‭ ‬والتطبيقات‭ ‬الذكية،‭ ‬والفئة‭ ‬الثالثة‭ ‬هي‭ ‬أفضل‭ ‬خدمة‭ ‬صحية‭ ‬كالخدمات‭ ‬العلاجية‭ ‬النوعية‭ ‬والاستجمام‭.‬

و‭ ‬أطلق‭ ‬حميد‭ ‬القطامي‭ ‬جائزة‭ ‬منتدى‭ ‬دبي‭ ‬العالمي‭ ‬للسياحة‭ ‬الصحية،‭ ‬وهي‭ ‬جائزة‭ ‬سنوية‭ ‬تتزامن‭ ‬مع‭ ‬المنتدى‭ ‬وتتضمن‭ ‬أربع‭ ‬فئات‭: ‬المبادرة‭ ‬الأكثر‭ ‬تميزا‭ ‬في‭ ‬السياحة‭ ‬الصحية،‭ ‬المبادرة‭ ‬الأكثر‭ ‬تميزا‭ ‬في‭ ‬الصحة‭ ‬الوقائية‭ ‬والتعافي،‭ ‬المبادرة‭ ‬الأكثر‭ ‬تميزا‭ ‬في‭ ‬رعاية‭ ‬المرضى‭ ‬وخدمة‭ ‬العملاء،‭ ‬المبادرة‭ ‬الأكثر‭ ‬تميزا‭ ‬في‭ ‬سلامة‭ ‬المرضى‭ ‬وجودة‭ ‬الخدمات‭ ‬الصحية‭. ‬